كهف بني حَرَام

كهف بني حَرَام

كهف بني حَرَام مكان هذا الكهف على جبل سلع، وهو مَعلَم بارز فيه، يمكن أن يُرى من مكان بعيد، لكن العمائر العالية غطّت أغلب جهاته، وهو في الشمال الغربي من المسجد النبوي، ويبعد عنه بمسافة تقدّر بثمانمائة متر، وهو قريب من مسجد السبق، على يمين المتجه إلى المساجد السبعة. وقيل: إنّ النبيّ صلى الله عليه وآله وسلم كان يبيت فيه محروساً أيام غزوة الخندق قبل أن يترك الحراس. وروى الطبراني عن أبي قتادة قال: خرج معاذ بن جبل لطلب رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فلم يجده، فطلبه في بيوته فلم يجده، فأتبعه في سكة حتى دُلّ عليه في جبل ثواب (سلع) فخرج حتى رقي جبل ثواب، فنظر يميناً وشمالا فبصر به في الكهف الذي اتخذه الناس إليه طريقاً إلى مسجد الفتح، قال معاذ: فإذا هو ساجد، فهبطتُ من رأس الجبل وهو ساجد فلم يرفع رأسه حتى أسأت به الظن; فظننت أنه قد قُبض، فلما رفع رأسه قلت: يا رسولَ الله! لقد أسأت بك الظن، وظننت أنك قد قُبضت، فقال: جاءني جبريل بهذا الموضع فقال: إنّ الله عزّ وجلّ يقرئك السلام، ويقول لك: ما تحبّ أن أصنع بأمتك، قلت: الله أعلم، فذهب، ثم جاءني فقال: إنّه يقول: لا أسوءك في أمتك، فسجدتُ، فأفضل ما يتقرب به العبد إلى الله السجود.

للتعرف على مواقع جميع المواطئ المقدسة التي وطئتها قدم الرسول ﷺ ولزيارتها أثناء تواجدك داخل المملكة حمّل تطبيق على خطى الرسول الذي يدعم الملاحة للخرائط دون الحاجة للإتصال بالإنترنت.

apple google

About the author: admin